أخبارعاجل

الدكتور عبد العاطي يعطي إشارة البدء لفعاليات كأس الشهيد زكريا كمال للمراكب الشراعية

كتبت: جنى محمد

ايذانا ببدء فعاليات إسبوع القاهرة الرابع للمياه ٢٠٢١ ، والذي تنطلق فعالياته يوم الأحد ٢٤ أكتوبر الجارى ، أعطي السيد الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري إشارة البدء لفعاليات سباق كأس الشهيد زكريا كمال للمراكب الشراعية ، والتي بدأت ظهر يوم الجمعة ٢٢ اكتوبر الجارى بنادي يخت القاهرة بمشاركة ٥٦  قاربا ممثلة لنوادي اليخوت والأنشطة البحرية.

وينعقد هذا السباق إحياءا لذكرى الشهيد طيار زكريا كمال قائد سرب السوخوي صاحب الطلعة الجوية الأولى لسلاح الطيران المصري في حرب ٦ أكتوبر ١٩٧٣ وبطل الجمهورية في سباق القوارب الشراعية طراز “Finn” الأوليمبي.

وصرح الدكتور عبد العاطى أن هذا السباق يعد رسالة توعية للشباب والأطفال بأهمية نهر النيل وضرورة الحفاظ عليه من التلوث ، وايمانا بدور الشباب والأطفال فى خدمة قضايا المياه.

من الجدير بالذكر أن فعاليات كأس الشهيد زكريا كمال للمراكب الشراعية فى عامه الثالث يمثل إحدى فعاليات إسبوع القاهرة الرابع للمياه والذي تنطلق فعالياته يوم الاحد بكلمة افتتاحية لفخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ، وكلمة للسيد الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء فى الجلسة العامة رفيعة المستوى.

وصرح الدكتور عبد العاطى أن اسبوع القاهرة للمياه أصبح علامة دولية للمياه ، حيث يشارك فيه الكثير من الخبراء والمتخصصين من دول العالم المختلفة ، وان هذا الحدث يشهد زخما متزايدا عاما بعد عام ، حيث أصبح محور دعم واهتمام كافة المعنيين بالمياه اقليمياً ودولياً ، كما اصبح الإسبوع منصة دولية وإقليمية للحوار وزيادة الوعى ، حيث يشارك فيها ممثلين من كافة الفئات المتعاملة مع المياه.

ويعقد الأسبوع هذا العام تحت عنوان “المياه والسكان والتغيرات العالمية .. التحديات والفرص” بهدف التوصل لحلول مستدامة لإدارة الموارد المائية لمواجهة الزيادة السكانية والتغيرات التي تطرأ علي العالم من تغير متسارع في استخدامات الأراضي والمناخ.

ويشتمل الأسبوع على (٥) محاور رئيسية هى التعاون لإدارة الموارد المائية ، والأساليب المتقدمة في إدارة المياه ، والمياه والمجتمع ، والمياه والتغيرات العالمية ، والابتكارات وعلوم البيانات المائية.

وسيشهد الأسبوع مشاركة واسعة من الوزراء والوفود الرسمية وكبار المسئولين في قطاع المياه وكذلك مشاركة لفيف من العلماء والمنظمات والمعاهد الدولية ومنظمات المجتمع المدني والسيدات والمزارعين والقانونيين من مختلف دول العالم ، حيث سيشهد الاسبوع حضور ١٠٠٠ مشارك فعلي ، و ٨٠٠ مشارك افتراضي عن بعد ، وحضور عدد (٢٠) وفد وزاري ومشاركة (٤٤) وفد وزاري بشكل افتراضي ، وسيتم عقد (٨) أحداث جانبية وورش عمل ، و (٧) إجتماعات رفيعة المستوي ، وعدد (٧٠) جلسه فنية / خاصة ، وستشارك (٥٠) منظمة دوليه وإقليمية و (٣٠٠) متحدث دولي ومحلي في فعاليات الأسبوع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق