سياسةعاجل

المؤسسة “الأفريقية العربية” ترحب بالموافقة علي إنشاء الجامعة الأفريقية العربية للدراسات والتنمية بدولة غينيا

كتب: على حسن

أعلن البروفيسور بنكو مادي توري الأمين العام (وزير التعليم العالي والبحث العلمي بالنيابة) بدولة غينيا أنه قد تبرع ب 54 فدانا بدلا من 25 فدانا للمؤسسة FAEED وذلك لتقديره للتعليم العربي.

 ويعتبر هذا اول قرار يتخذه وزير التعليم العالي والبحث العلمي بالنيابة في الحكومة الجديدة، وذلك  لإنشاء الجامعة الأفريقية العربية للدراسات والتنمية بدولة غينيا،  وهي جامعة خاصة بالمؤسسة تشرف عليها إدارتها بالتنسيق مع وزارة التعليم العالي بدولة غينيا

وأكد الدكتور عباس كمارا الأمين العام للمؤسسة الأفريقية أن المؤسسة توكد علي  سعيها الحثيث للمساهمة في تعزيز العلاقات  الأزلية القائمة بين غينيا والدول العربية من جهة وبين الدول الافريقية والعربية من جهة اخرى، وذلك من اجل تحقيق التنمية المستدامة في ربوع القارة الأفريقية والوطن العربي الكبير.

  ومن جانبه قال الدكتور سميرالمصري –  رئيس مجلس إدارة المؤسسة أن إنشاء هذه  الجامعة يأتي في ظل توطيد العلاقات الغينية العربية الأفريقية، وذلك  يأتي في إطار التعاون المثمر بين المؤسسة الأفريقية والقيادات  السياسية في دولة غينيا.

 واشار  ” المصري ” إلي توجيه برقية شكر من مجلس إدارة المؤسسة إلي البروفيسور بنكو مادي توري الأمين العام “وزير التعليم العالي والبحث العلمي بالنيابة ” علي مجمل اهتمامه بالمؤسسة

وفي ذات الإطار يشكل مجلس إدارة المؤسسة برئاسة د سمير المصري،  وفدا من مجلس الإدارة لمقابلة رئيس المجلس العسكري وتأييد وتشجيع وتأكيد وقوف المؤسسة مع برامج وأنشطة الحكومة الجديدة .وذلك بعد ان تم التنسيق مع الحكومة الجديدة علي ذلك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق