الصحةعاجلمنوعات

أعراض زيادة جرعة فيتامين «د» للأطفال الرضع

كتبت: لوجين محمد

يعتبر فيتامين “د” من الفيتامينات الهامة للجسم وخاصة الأطفال الرضع، وينصح أطباء الأطفال بإعطاءه لهم منذ أول يوم في الولادة وحتى اتمام العام والنصف، لتجنب الإصابة بلين العظام أو الكساح ، ولكن بنسبة معينة تقدر حسب عمر الطفل حسب توصيات منظمات الأطفال الصحية في الأمم المتحدة.

ومن المعروف أن حليب الثدي أفضل مصدر للعناصر المغذية للأطفال الرضع، لكنه قد لا يمدهم بما يكفي من فيتامين “د”، لذا يحتاج طفلك إليه ليمتص جسمه الكالسيوم والفوسفور، ومع أن التعرض للشمس مصدر طبيعي مهم للحصول على فيتامين “د” لا يوصى به للرضع، لذا تعد المكملات الغذائية السائلة “الجرعات المقطرة” لهذا الفيتامين أفضل طريقة للوقاية من نقصه لدى الرضع.

ولكن هناك أضرار من زيادة جرعة فيتامين “د” للأطفال الرضع ، وتحذر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA من المخاطر المحتملة للجرعات الزائدة منه.

يقول أحد الأطباء المتخصصين: “من المهم ألا يحصل الأطفال على أكثر من الكمية اليومية الموصى بها من فيتامين د”، ويضيف “يجب على الآباء ومقدمي الرعاية الصحية استخدام القطارة التي تأتي مع مكمل فيتامين د”.

وأوضح الطبيب أن الإفراط فيه يمكن أن يسبب عدة مشكلات صحية للطفل مثل:

١ – الغثيان والقيء.

٢ – فقدان الشهية.

٣ – العطش المفرط وكثرة التبول والإمساك.

٤ –  آلام البطن.

٥ – ضعف العضلات.

٦ – آلام العضلات والمفاصل.

٧ – الارتباك والإرهاق.

٨ – تلف الكلى، وذلك في العواقب الأكثر خطورة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق