أخبارعرب وعالم

وزير الخارجية علاقتنا بالولايات المتحدة علاقة استراتيجية قوية ولا نقبل التدخل فى الشؤون الداخلية والمصالح المشتركة

كتبت – هدى إسماعيل

قال سامح شكرى، وزير الخارجية، ردا على تساؤلات أعضاء مجلس النواب حول موقف الإدارة الامريكية الجديدة من الدولة المصرية، إن «علاقتنا بالولايات المتحدة علاقة استراتيجية قائمة على مدى 4 عقود، ولنا علاقة استراتيجية وعسكرية قوية معها ونحرص على استمرارها بشقها السياسى والاقتصادى مع وضع أسس العلاقة بعدم التدخل في الشؤون الداخلية والمصالح المشتركة، وما يتم خارج الاطار يتم التعامل معه بكون مصر دولة ذات سيادة لها القدرة على إدارة شؤونها، ولا نستطيع إرغام الإدارة الحالية باختيار كوادر بعينها وكل رئيس أمريكى له فكره ورؤيته ونتعامل مع إدارة بايدن بكل انفتاح وتقدير».

وحول اهتمام الكونجرس بموضوعات حقوق الإنسان في مصر، قال «شكرى» في بيان أمام مجلس النواب، الثلاثاء: «هذه حقوق متبادلة يسمح له بإبداء الرأي وتقدير مواقف في دول أخرى، نحن على الصعيد الحكومى نلتزم بالمبدأ وعندما نجد تدخل نتصدى له ولا نسمح به، وهناك قنوات اتصال معهم لتوضيح الموقف».

وتابع: «حقوق الانسان قضية عالمية، وموضوع لا نهاية له ومتطور وكل مجتمع يتعامل معها وفق رصيده الثقافي والسياسى ولا يمكن تطبيق نموذج واحد على كل مجتمع وإلا سيكون هناك خلل، ومصر دولة ذات سيادة لا تقبل التدخل في شؤونها».

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق