فن

أحمد صلاح حسني: فخور بمشاركتي في مسلسل الدايرة

كتبت:عفاف محمد

كشف الفنان أحمد صلاح حسني ونجم النادي الاهلي السابق ان مسلسل ” الدايرة ” الي يقوم ببطولته الان تمثل فخر له في مسيرته الفنية مؤكداً أن المسلسل مختلف في طريقته خاصة أن تركيبة المسلسل جديدة وهذا يتزامن مع حب الشباب للافكار الجديدة.

وتابع في لقاء عبر برنامج ” كلمة أخيرة ” الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة ” ON”: ” طريقة القصة والحكي جديدة حيث ان يحمل في طياته غموض فما إن يعتقد المشاهد أنه إستوعب القصة يعود مجدداً للصفر وهذا سر الابدار “.

وأعرب حسني عن سعادته بأبطال المسلسل مؤكداً أن أجواء التصوير أسعدته لان جميع المشاركين في العمل يعشرون أنهم ابطال كون كلاً منعهم يملك قصته التي تحكى من وجهة نظر الاخرين .

وواصل : ” دوري كطبيب نفسي شمل قراءة ” الاسكربت ” وفي ذات الوقت الدراسة على أرض الواقع عبر التواصل مع أطباء نفسيين للتعلم في كيفية اداء الشخصية وسالتهم كتير وعرفت حاجات كتيرة خاصة ان الطبيب النفسي كطبيعة عمل يحتاج طول الوقت أن يكون حيادياً وأن لايعطي إنطباعات لان المريض يحتاج إلى مرحلتين بداية من الارتياح ثم الثقة “.

مؤكداً أن أن وجود الفنانة مها ابو عوف وعماد رشاد في دوري والده ووالدته منح روحاً كبيرة للمسلسل حيث ان قصتهم طويلة يعيشون حالة عشق كبيرة ومع ذلك منفصلين “

وكشف ان مقارنة ” الدايرة ” بمسلسل ” الفتوة ” و” ختم نمر ” لايمكن ترتيبها بالنسبة له شخصياً حيث أن حبه لاعماله متساوي بالنسبة له قائلا: ” بحبهم زي بعض عشان مافيش دور بعمله إلا لما اكون بحبه عشان كده أعمالي قليلة “.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق