رياضةعرب وعالم

بوجبا ينفي الخبر المتداول بشأن إعتزالة اللعب مع منتخب فرنسا بسبب تصريحات ماكرون

كتب:عبدالله أبوالخير

نفى لاعب مانشستر يونايتد والمنتخب الفرنسي “بول بوجبا” الخبر المتداول بشأن اعتزاله اللعب الدولي، بسبب تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والتي تزعم أن الإسلام هو مصدر الإرهاب الدولي.

ونشرت صحيفة “ذا صن” البريطانية أمس تقرير إخباري يؤكد إعتزال بوجبا اللعب الدولي، بسبب تصريحات الرئيس الفرنسي، وما قامت به الإدارة الفرنسية من مراسم تكريم للمعلم الفرنسي الراحل صموئيل باتي الذي قام بنشر صورة مسيئة للنبي الكريم، بمنحة وسام جوقة الشرف تقديراً لأنه ضحى بحياته لمحاولة شرح أهمية حرية التعبير.

ووصفت الصحيفة البريطانية في تقريرها أن بول بوجبا مسلم متدين.

ونشر بوجبا مساء اليوم عبر حسابة على تطبيق “انستجرام” صورة لخبر الجريدة البريطانية وكتب عليها “ذا صن” تفعلها من جديد، أنباء لا أساس لها من الصحة، أنا أشعر بالذهول والصدمة من بعض وسائل الإعلام التي تستخدم إسمي لإصدار عناوين وأخبار مزيفة بالكامل، وتضع إسم المنتخب الفرنسي وديني أيضاً في بوتقة واحدة.

يذكر أن بوجبا هو لاعب كرة قدم فرنسي من أصل غيني، يعتنق الدين الإسلامي، شارك مع المنتخب الفرنسي في 72 مباراة أحرز خلالهم 10أهداف.

وحصل لاعب منتصف الملعب مع منتخب بلاده على لقب النسخة الأخيرة من بطولة كأس العالم عام 2018.

وانتقل بوجبا في صيف 2016 من يوفنتوس إلى مانشستر يونايتد بقيمة 105 مليون يور كأغلى صفقة تاريخ الفريق الإنجليزي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق