عاجلمرأة

تعرف علي موضة شتاء 2020 مع الفاشون بلوجر سهر أيمن

أبسط الملابس تجعلك مميزة.. الفاشون بلوجر سهر أيمن توجه مهمة نصائح للبنات

كتبت: بسملة علاء

سهر أيمن مهندسة في مقتبل عمرها يتابعها عدد كبير من الجمهور بدأت في الظهور للجمهور و لفت انتباهم بألوانها المبهجة و طريقتها المختلفة و تلقائيتها.

قالت سهر في حوار خاص مع “صوت العرب نيوز” بدأت في مجال الفاشون بلوجر لانى كنت بحب التصوير بطرق مختلفة لإبراز استايل ملابسي و لاحظت اهتمام من البنات و بدأت أفكر ازاى اساعدهم في اختيار الملابس و الالوان.

و بسؤالها عن أكثر صفة تتميز بها الفاشون بلوجر قالت: “لازم تكون مفيدة للبنات و تقدملهم حاجات جديدة و تكون علي قدر إمكاناتهم ، و الشكل و الجسم غير أساسي في اى بلوجر أهم شئ هو تقديم محتوي مفيد للمتابعين.

 -ما المحطه الفارقه في حياتك؟

 -اكتر مرحله فرقت معايا لما وصلت ل 10الف متابع و كان انجاز كبير و انتظر الوصول ل 100 الف بمجهودي و المحتوي اللي بقدمه.

و بمناسبة دخول فصل الشتاء واجهت عدة نصائح مهمة للبنات فقالت :” الشتاء لازم يكون مختلف و نلبس ألوان مبهجة و نغير فكرة الاسود و البني و اقترح علي البنات ارتداء كل الالوان المبهجة و هى موضة جدآ السنادى مثل البيبي بينك ، “mint green” درجة النعناع الأخضر ،  و الاكوا، و لون لليلا” بنفسجي فاتح” ، بالإضافة إلي البنطلون الكاروهات.

و أضافت أن هناك عدة أشياء لابد أن تكون متواجدة في دولاب كل بنت مثل : اللون الأبيض و الأسود أساسي في دولابك مثل القميص الابيض بالإضافة إلي  بنطلون “بوي فريند” ، بنطلون اسود كلاسيك أو بيچ ، و الشنط اهم الألوان “الاسود و البيچ”.

و لأنه موسم دخول الجامعات وجهت نصائح مهمه للبنات تتبعها في شراء الملابس قالت :” الشميز الكاروهات الشتوي مهم جدا بالإضافة إلي الچاكت الاسود و الچينز الذي لا غني عنه و بلوڤر بألوان زاهية و مريحة.

و أضافت:” اي بنت بأبسط قطعة من الملابس تجعله رائع و ممكن أن ترتديه بأكثر من طريقة بإضافة اكسسوارات بسيطة”.

و بسؤالها عن تأثير السوشيال ميديا علي شخصيتها قالت:” حياتي تأثرت بالسوشيال ميديا جدا و شخصيتي اتغيرت أصبحت اخذ الأمور ببساطه  عشان اعرف اتعامل مع كل الناس و كل النقد البناء أو غير بناء”.

و عن أمنيتها القادمة قالت:”أتمنى اعمل براند باسمي وأن تكون الملابس بأسعار مميزة و تناسب الجميع و الوان مختلفة و مميزة تعطي البهجة”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق