رياضة

الطبيب السابق لنادي المقاولون يكشف لـ«صوت العرب نيوز» مخاطر الإصابات العضلية واللاعبين المتعافين من كورونا

كتب –  أنس أحمد:

تحدث محمد جاويش الطبيب السابق نادي لـ كلا من نادي طنطا ونادي المقاولون العرب لـ صوت العرب نيوز، عن الإصابات العضلية المحتملة فور رجوع النشاط الرياضي وتأهيل اللاعبين المتعافين من فيروس كورونا.

في بداية حواره معنا تحدث عن خطر الإصابات العضلية عقب التوقف الطويل وخوض اللاعبين لعدد من كبير المباريات في فترة زمنية صغيرة.

حيث قال : ” إن الإصابة تزداد سوءاً في حال توقف المران بشكل مفاجئ خاصة إذا كانت المدة كبيرة، قبل العودة للمران مرة أخرى “.

وأطلعنا على الإصابات العضلية المحتمله للاعبين فور رجوعهم ” : تكيف العضلات على مستوى معين من الضغوط يجعلها تفقد بعض من قدراتها، خسارة قوتها، صعوبة القيام بالتمارين الهوائية “.

لذلك لابد من أن تكون العودة تدريجياً بأحمال تدريبية، ويكون عن طريق برامج محددة للوصول إلى المطلوب، خاصة بعد الإنقطاع الطويل، ليصل اللاعب إلى أعلى مستوياته.

وعن العوامل الأساسية التي تزيد من خطر الإصابات العضلية عموماً لـ اللاعبين قال : ” حيث أن الألم العضلي وهو ألم يظهر في عضلة محددة أو مجموعة من العضلات، خاصة بعد نشاط جسماني شاق أو بعد صدمة للعضلة “.

وأكمل : ” لابد أن يكون التشخيص بصورة صحيحة لكي يكون العلاج مناسب “.

وأكد على ضرورة القيام بالتمارين بشكل صحيح : ” النشاط الرياضي الذي يمارس بصورة خاطئة، يمكن أن ينتهي بإصابة وضرر مؤقت لعضلة واحدة أو مجموعة عضلات “.

وتحتاج العضلة 48 ساعة للتشخيص من الإصابة.

وأضاف من العوامل الأخرى للإصابة : ” التوتر، التواء في العضلة، متلازمة الألم العضلي التليفي، متلازمة أوجاع العضلات الهيكلية المزمنة وهي التعب أو النوم الغير المنتظم أو الصداع “.

وعلى كل من المدرب والمتدرب أن يكون واعي ومدرك لكيفية التعامل مع الإصابة.

وإنتقل بحديثه عن اللاعبين المتعافين من فيروس كورونا والإصابات التي من الممكن أن تلاحقهم قائلاً : ” علاج الم العضلات مع العدوى الفيروسية يتطلب من أسابيع لـ شهور “.

وأرفق في حديثه ما ذكرته منظمة الصحة العالمية أن من أعراض الإصابة بالفيروس وجود ألم عضلي، ولكنه غير شائع مقارنة بالأعراض الأخرى.

وفقاً لمنظمة الصحة العالمية أن 55 ألف مصاب صيني شُخص بالإصابة، تبين أن 14.8٪؜ منهم أبلغوا عن ألم في المفاصل والعضلات.

وأردف : ” يختلف الألم للمصاب بالفيروس عن ألم بعد ممارسة الرياضة، أيضاً الفترة للتعافي قد تصل لأسابيع وربما شهور “.

مؤكداً على الأخذ بكافة الإجراءات الإحترازية قبل ممارسة النشاط، والحفاظ على صحة اللاعب لتحقيق نتائج جيدة وعالية.

وأخيراً قدم الطبيب الحاصل على الدكتوراة في التربية الرياضية نصيحة للرياضين، في بعض خطوات نذكرها معاً.

إتباع الإجراءات الوقائية، التغذية الصحية، عدم إتباع العادات الخاطئة، النوم بشكل كافي، الإهتمام الكافي بجهاز المناعة.

وشدد على وجود نظام غذائي صحي للرياضين أثناء ممارسة النشاط، فهما مرتبطان أحدهما بالأخر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق