الصحة

عدد كبير من الإصابات بكورونا في صفوف الأطقم الطبية فى إسطنبول

كتبت : هبه حرب

كشفت غرفة أطباء مدينة إسطنبول التركية إن أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) ، في صفوف الأطقم الطبية بالمدينة تقترب من 2000 إصابة منذ انتشار الفيروس في البلاد حتى الآن.
حيث سلط التقرير الذي أعدته غرفة أطباء مدينة إسطنبول، ونشرته اليوم على موقعها الإلكتروني الرسمي، الضوء على أوضاع المؤسسات الصحية بالمدينة.
و قد أشار التقرير إلى أن الإجراءات التي تتخذها الدولة للقيام بعدد من التحاليل للكشف المبكر عن الإصابات ، غير كافية ولا تجرى بشكل منتظم.
وأوضح التقرير أن التصريحات التي أدلى بها وزير الصحة فخر الدين قوجة، يوم 14 أبريل الجاري، التي تحدث خلالها عن قرب السيطرة على المرض بالبلاد، كانت سبباً في عدم اكتراث المواطنين بالدعوات المطالبة بالبقاء في المنازل.
و يذكر أن أعلنت وزارة الصحة التركية أمس الإثنين، تسجيل 123 وفاة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة، ليرتفع الإجمالي لديها إلى 2140 حالة.
كما تم تسجيل 4674 إصابة جديدة ليصل إجمالي الإصابات إلى ما يقرب من 100 ألف حالة، لتكون الدولة الأعلى من حيث الإصابات بمنطقة الشرق الأوسط والسابعة على مستوى العالم.
و الجدير بالذكر أن تعتبر إسطنبول من بؤر انتشار فيروس كورونا، حيث سجلت حسب وزارة الصحة التركية، أكثر من 60% من إجمالي الإصابات في تركيا حتى الآن.
و يشار إلى أن أعلنت السلطات التركية فرض شامل لحظر التجوال لمدة 4 أيام في 31 ولاية بداية من الخميس المقبل؛ وذلك في إطار التدابير الاحترازية للحيلولة دون تفشي الوباء.
و تجدر الإشارة إلى أن منذ الإعلان عن أول إصابة بالفيروس في البلاد خلال مارس الماضي، وكل أحزاب المعارضة تشن هجوماً على نظام الرئيس رجب طيب أردوغان؛ لقصور النظام الصحي في مواجهة انتشاره و لعدم اتخاذ التدابير اللازمة، فضلاً عن اتباع الحكومة سياسة التعتيم فيما يخص الإصابات والوفيات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق