الرئيسيةعاجلمنوعات

وفاة ” الأخت أندريه” أكبر معمرة في العالم عن عمر يناهز 118 عامًا

كتبت: مروة الكفراوى

توفيت لوسيل راندون وهي راهبة فرنسية تعتبر على نطاق واسع على أنها أكبر معمر على قيد الحياة في العالم عن عمر يناهز 118 عامًا حسبما أفاد مسؤولون.
أعلن عن وفاتها هوبرت فالكو عمدة مدينة طولون بجنوب فرنسا حيث كانت تعيش في دار رعاية المسنين في سانت كاترين لابوري منذ عام 2009.
وقال في بيان على تويتر “فرنسا تفقد راهبة ذات قلب كبير من ناحيتي أفقد امرأة كنت أقدرها بعمق وذهبت لزيارتها بانتظام وأقدر إنسانيتها وروحانيتها وأيضًا روح الدعابة التي تتمتع بها والأهمية التي شعرت بها في وقتنا”.
وتوفيت راندون في الثانية بعد ظهر بحسب المتحدث باسمها ديفيد تافيلا .
وقال: هناك حزن كبير لكنها أرادت أن يحدث ذلك وكانت رغبتها في الانضمام إلى أخيها الحبيب وإنها حرية بالنسبة لها.
راندون من مواليد 11 فبراير 1904 المعروف باسم الأخت أندريه منذ عام 1944 تم التحقق منه بواسطة موسوعة غينيس للأرقام القياسية في أبريل باعتباره أكبر معمر على قيد الحياة في العالم بعد وفاة كين تاناكا من اليابان ، الذي توفي في ذلك الشهر عن عمر 119.
وقالت منظمة حفظ الأرقام القياسية في بيان إن راندون هو ثاني أكبر الفرنسيين سنا وثاني أقدم أوروبي يتم تسجيله على الإطلاق.
ينتمي لقب أكبر شخص معمرًا إلى جين لويز كالمينت الفرنسية أيضًا ، والتي توفيت عن عمر يناهز 122 عامًا في أغسطس من عام 1997.
و يُنظر إلى راندون على نطاق واسع على أنه أقدم ناجٍ من COVID-19 ، بعد أن أصيب بالفيروس في يناير 2021.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى