أخبار

وزير الإنتاج الحربي يشهد تخريج دفعة جديدة بالأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا

كتبت: اية ابو الدهب

شهد المهندس محمد صلاح وزير الإنتاج الحربي حفل تخريج الدفعة الثالثة منذ بدء الدراسة بالأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا المتقدمة في عام 2015.
وقال في كلمته خلال حفل التكريم:”في البداية أود أن أتوجه بخالص التقدير للوزير السابق المهندس محمد أحمد مرسي لما قدّمه من جهود خالصة ومثمرة للإرتقاء بالقطاع حيث لم يألو أي جهد للنهوض بالإنتاج الحربي والوطن ككل من منطلق إحساسه النابض بالمسؤولية وحسّه الوطني، كما أتوجه له بالشكر على ما قدّمه لي من دعمٍ كاملٍ عندما كنت أشغل منصب مستشار الوزير وكذا عندما توليت منصب نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للإنتاج الحربي والعضو المنتدب، وأتمنى له دوام التوفيق والسداد في مسيرته المهنية خلال الفترة المقبلة، فالمهندس محمد أحمد مرسي يمثل قيمة وطنية كبيرة وكان نموذجًا فريدًا فى الإدارة وساهم فى تطوير وتحديث الوزارة وهو ما سيساعد فى المستقبل على استكمال المسيرة بحيث تشهد كافة قطاعات الوزارة تطويرًا وتحديثًا مستمرًا”.
وأضاف: “نحتفل اليوم بتخريج (142) مهندس ومهندسة بتخصصاتهم المختلفة (الميكانيكا والكهرباء والكيمياء) وهم يمثلوا الدفعة الثالثة منذ بدء الدراسة بالأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا المتقدمة في عام 2015 كما نحتفى اليوم أيضًا بطلبة الاكاديمية المتميزين بمختلف المجالات والتخصصات تقديرًا لتفوقهم وإحتفاءً بما تم إنجازه خلال العام الدراسى 21/22 ”.
وأشار الي ان تلك الإنجازات لم تكن لتتحقق لولا وجود قيادة علمية حكيمة واعية، وصاحبة رؤية مستقبلية واعدة ممثلة في الدكتور فوزى إبراهيم عميد الأكاديمية وهيئة تدريس مكونة من صفوة الأساتذة والخبراء في كافة مجالات العلوم الهندسية حيث يتم أختيارهم وفقًا لمعايير كفاءة وجودة التدريس والبحث العلمي وقال:” لا أغفل بالطبع دور الهيئة المعاونة وكافة العاملين بالأكاديمية والذين يتم أختيارهم على أسس الكفاءة والتميز

وتابع وأوجه كل الشكر والتقدير لجميع العاملين بالأكاديمية على ما يتم بذله من جهد لاعلاء شأن الأكاديمية وأطالبهم بالمزيد من الجهد والمضى قدمًا وبخطى سريعة لتحقيق وتنفيذ وإقامة الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا لتنضم لمنظومة الجامعات الأهلية في العام الدراسى القادم 23 /24 إن شاء الله والتي ستكون إضافة جديدة لخطة الدولة لدعم منظومة التعليم العالى وتحقيق أهداف التنمية المستدامة لها.

ولفت إلى أن وزارة الإنتاج الحربي تهتم إهتمامًا شديدًا بتطوير منظومة التعليم والتعليم الفني بمصر وذلك من خلال مؤسساتها التعليمية المختلفة التي تمتلكهُا حيث تسعى لربط التعليم والبحث العلمي بالصناعة وتطوير منظومة التصنيع والإنتاج من خلال الأذرع التعليمية التابعة لها وذلك من منطلق إيمانها بأهمية ذلك للمساهمة في نهضة الوطن فبخلاف الأكاديمية المصرية للهندسة والتكنولوجيا المتقدمة تشمل منظومة التعليم بالإنتاج الحربي مدرستين ثانويتين للتكنولوجيا التطبيقية لمرحلة التعليم المتوسط، والكلية التكنولوجية المتوسطة والمعهد الفنى للصناعات المتطورة لمرحلة التعليم فوق المتوسط .
وتحرص الوزارة على تأهيل خريجي منشآتها التعليمية لخوض غمار سوق العمل فور تخرجهم متسلحين بالمهارات والقدرات التى تمكنهم من تطوير أفكارهم وتصميم وتنفيذ المشروعات وتكوين فرق عمل بمهارات وإمكانيات تتناسب مع أفكارهم وقدراتهم العلمية والعملية وذلك لخلق جيل لديه القدرة على إطلاق طاقات صناعية تعتمد على المعرفة والتكنولوجيا المتقدمة والابتكار.
وقال من هنا اصبحت منظومه التعليم بالإنتاج الحربي منظومة متكاملة تلبي احتياجات الصناعة المصرية من حيث تخريج مهندسين وفنيين مدربين على أعلى مستوى في المصانع والمعامل والورش الإنتاجية المجهزة بأحدث الإمكانيات إلى جانب توفير فرص للتدريب والبحث العلمي بقطاع التدريب ومركز التميز العلمي والتكنولوجي التابعَين للوزارة”.
واضاف:”أبنائى الطلبة الخريجين إن ما وصلتم إليه اليوم إنما هو بداية الطريق لمستقبل لن يكلل بالنجاح إلا بالعمل الدائم على تنمية وصقل مهاراتكم العلمية والعملية والبحثية في مراحل حياتكم القادمة، فأحرصوا على الاستفادة من كافة الفرص التي تتاح لكم لتحصيل العلم والمعرفة والخبرة ومواكبة أحدث سبل التكنولوجيا الحديثة “.
واستكمل حديثه قائلا:” فإننا في عصر يشهد طفرة صناعية كبيرة ويواكب مفاهيم جديدة نحو التحول الرقمى والثورة الصناعية الرابعة مما يتطلب من الإنسان أن يطور من أدائه ويطلع على أحدث تكنولوجيات العصر لمواكبة هذا التطور وهنا أتحدث للسادة أولياء الأمور اللى مشرفنا اليوم بحضورهم. وأهنيهم بتخرج أبنائهم، بجنيهم لثمار جهد وكفاح زاد عن عشرين عامًا ليجنوا اليوم ثمارهوأؤكد لكم أن أبناءكم كانوا في أيد أمينة حريصة كل الحرص على مستقبلهم ليس فقط العلمى والمهنى ولكن العملى أيضًا فقد تم تعيين عدد (6) من أوائل الخريجين كمعيدين طبقًا لخطة أحتياجات الأقسام العلمية بالأكاديمية”.
واشار الى انه تم تعيين (2) من خريجى العام الماضى والحاصلين على تقدير عام تراكمى (A أو بشركات ومصانع الإنتاج الحربى، وسيتم هذا العام نفس الشئ بعد إجراء بعض الأختبارات والمقابلات الشخصية لهم حال رغبتهم في ذلك.
وقال:”فى ختام كلمتى أشكركم جميعًا لتشريفكم هذا الحفل الكريم وأتمنى لأبنائى الطلبة المزيد من النجاح والتوفيق، وأدعوكم إلى بذل المزيد من الجهد والعمل لتكونوا على نفس المستوى المتميز لهذا الصرح التعليمى الهام ولتكونوا فخرًا لأنفسكم ولذويكم ووطنكم الغالى مصر”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى