أخبارتقريرصوت العربمحافظات

«مشهد مفزع».. ورواد السوشيال ميديا ينتفضون غضبا وحزنا وتعاطفهم للجيش الابيض

كتب:أحمد الجيزاوي

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بمقطعين فيديو الاول بمستشفي زفتي العام بمحافظة الغربية ،والآخر بمستشفي الحسينية بمحافظة الشرقيه يوضح فيه نفاد الأكسجين بغرف العنايه ووفاة مرضي الكورونا ،وظهر به الاطقم الطبية وهم يحاولون إسعاف المرضي ،الذين فارقوا الحياه أمام أعينهم في آن واحد ، وباءت محاولتهم بالفشل.

وانتفضت مواقع التواصل الاجتماعي بصورة ممرضة وهي تجلس علي الارض بجانب من غرفة العناية المركزة بمستشفي الحسينية وهي ترتجف بالنحيب لعدم قدرتها علي إنقاذ مايمكن إنقاذه ولا تملك الا العجز والحسرة والرعب ،وانهالت المنشورات والتغريدات والتعليقات بالخوف والهلع والغضب والحزن الشديد والتضرع الي الله عز وجل بان يرفع عنا البلاء والوباء ،وتعاطفهم ودعمهم الكامل للجيش الابيض.

 

وذكر أحدهم”:”(‏”‏‏‎مستشفي الحسينيه كل الدعم لكل أطقم الدكاترة والممرضين والعاملين فى جميع المستشفيات .. أبطال هذا العصر )”.

 

وغرد أخر”:”(‏‏‏ده بيبقى شكل الممرضة أو الدكتورة اللي بتاخد صدمة موت المريض اللي مش عارف يتنفس وبيموت بين ايديها وهي عاجزة قليلة الحيلة لكن لما يكون السبب عدم وجود اوكسجين في مستشفى عام زي ‎#العناية_المركزة في ‎#مستشفى_الحسينية المركزي تبقى دي جريمة قتل عمد بالترك مش مجرد موت مريض نتيجة مرض تنفسي )”.

 

وأشار أخر”:”(‏‏‏الصوره دي محزنه بشكل قاسي اوي بتوصف احساس العجز والصدمه الي بعد فوات الاوان ربنا يكون في عونهم ويقويهم وياريت الناس تخلي بالها من نفسها وتقدر الوضع وتحس بالناس دي وبتعبهم وربنا يرحم كل مريض ويصبر اهليهم ، وعدينا منها سالمين ومتوجعناش لا ف قريب ولا غريب‎ )”.

 

وقال اخر “:”(‏وينام هو مطمئن البال وتنامي آنتي عيناك مفتوحة من الألم فليس لنا احد سوا الله يرفع عنا وينجينا مما نحن فيه‎)”.

 

واضاف اخر “:”(‏انا بعد ماشوفت الصوره دي خوفت خوفت علي اهل بيتي قبل مااخاف علي نفسي الناس دي مالهاش ذنب الممرضين والدكاتره زيهم زينا الغلط هنا عند المسؤولين وهيطلعو يقولو زي كل مره مكناش نعرف ومكنش عندنا علم ندعو الله ان يغفر لهم وياريت نخلي بالنا‎)”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى