أخبار

جهود مكثفه للبعثه الدبلوماسيه لجمهورية اندونيسيا بالقاهرة لحشد رجال الاعمال والمشاركه فى معرض صادرات اندونيسيا

كتب / وائل فرار

يُعقد بچاكرتا 19 أكتوبر.. معرض صادرات إندونيسيا حيث وجه السفير لطفي رؤوف، سفير جمهورية إندونيسيا بالقاهرة، الدعوة لمجتمع الأعمال المصري للمشاركة في معرض صادرات إندونيسيا هذا العام الذي سيعقد في الفترة من 19 إلى 23 أكتوبر الجاري بالعاصمة چاكرتا، مؤكدًا أن السفارة الإندونيسية بالقاهرة مستعدة لدعم رجال الأعمال المصريين في سبيل تعزيز التعاون الاقتصادي بين إندونيسيا ومصر.
هذا وقد شارك الاتحاد الدولى لرجال الأعمال والمستثمرين العرب بالخارج بوفد من رجال الاعمال وأكد دعمه فى الدعوه لحضور هذا المعرض الهام. . وقد قدم الدكتور علاء العيسوى المدير التنفيذى للاتحاد درع الاتحاد خلال الفاعلية الى سعادة السفير لطفى رؤوف السفير فوق العاده لأندونيسيا بمصر معربا عن سعادته للمجهود العظيم الذى تقدمه السفاره لانجاح هذا المعرض

وقال “السفير”، خلال مشاركته بفاعليات منتدى الأعمال المصري – الإندونيسي المنعقد بالإسكندرية، إن هذا العام تمر الذكرى الـ75 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين إندونيسيا ومصر، وعلى مدار تلك السنوات الطويلة تطورت العلاقات الثنائية بين إندونيسيا ومصر في العديد من مجالات التعاون السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي، موجهًا الشكر لمجتمع الأعمال المصري على دعمه في تحسين العلاقات بين البلدين.

وأكد “السفير الإندونيسي”، الاقتصاد المصري أظهر مرونته في فترة جائحة COVID-19، مسجلاً معدل نمو إيجابي للناتج المحلي الإجمالي فوق 3٪، وساهم في ذلك الإصلاحات الاقتصادية الناجحة التي أجرتها الحكومة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، وانعكست هذه المرونة الاقتصادية في العلاقات التجارية بين إندونيسيا ومصر والتي أظهرت نتيجة إيجابيًة في عام 2021، حيث سجلت صادرات كلا البلدين نمواً بأكثر من 50٪، وكانت قيمة التجارة الثنائية في عام 2021 هي الأكبر أيضًا في منطقة شمال إفريقيا وثالث أكبر قيمة في الشرق الأوسط.

أشار السفير لطفي رؤوف، إلى أنه تم ملاحظة أن سلع التصدير الرئيسية للبلدين هي في القطاع الزراعي، وتشمل المنتجات الإندونيسية المصدرة إلى مصر زيت النخيل وحبوب البن والكاكاو وجوز الهند المجفف وكذلك الحديد، بينما صدرت مصر إلى إندونيسيا منتجات الفوسفات والتمور والحمضيات والبرتقال والعنب، وتشير هذه البيانات إلى مدى التعاون بين البلدين، التعاون الذي يعتمد على التكامل وليس التنافس.

أكد أنه لا ينبغي أن نكتفي بالنتائج الحالية فقط لأن هناك العديد من الاحتمالات التي يجب استكشافها وتطويرها، لا سيما بالنظر إلى موقع مصر الاستراتيجي كمركز في المنطقة يمكن استخدامه لتوزيع المنتجات على البلدان الأخرى في أسواق الشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا.

أوضح ملحق التجارى بالسفارة اندونيسيا بالقاهرة، ايرمان ادى بوروانتو مفتى أن الحكومة الإندونيسية تنظم مرة أخرى هذا العام معرض صادرات إندونيسيا (TEI) السابع والثلاثين في إندونيسيا تحت شعار “تعزيز التجارة العالمية من أجل انتعاش أقوى”، ونأمل أن يكون TEI هو الجسر بين إندونيسيا والعالم لتعزيز التجارة العالمية من أجل انتعاش أقوى.

أشار إلى أن معرض صادرات إندونيسيا هو أكبر معرض دولي يركز على B2B للتجارة والسياحة والاستثمار؛ ويعمل المعرض كمنصة وقفة واحدة لربط رجال الأعمال المصريين بمنتجات تصدير مبتكرة عالية الجودة من إندونيسيا؛ ويوفر المعرض الفرصة لتوسيع شبكات الأعمال في إندونيسيا من خلال المنتديات التجارية ومطابقة الأعمال تحت سقف واحد؛ لافتًا أنه في العام الماضي، سجل معرض صادرات إندونيسيا أكثر من 27 ألف زائر، وكان عدد رجال الأعمال المصريين الذين زاروا المعرض من بين أكبر خمسة زوار حول العالم. هذا وسنتابع بالنشر كل الاحداث الخاصه بهذا المعرض وما حقق من نتائج.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى