عاجلمنوعات

تعرف على أهم الأحداث والظواهر الفلكية فى سبتمبر

كتبت- هدى إسماعيل

نشر الدكتور أشرف تادروس، رئيس قسم الفلك السابق، بالمعهد القومى للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، أهم الأحداث الفلكية لشهر سبتمبر 2021.
وقال تادرس، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك»: يرجى الوضع فى الاعتبار أن جميع مشاهدات الظواهر والأحداث الفلكية تتطلب صفاء الجو وخلو السماء من السحب والغبار وبخار الماء.
وتابع تادرس، جميع مشاهدات الأحداث والظواهر الفلكية ليس لها أى أضرار على صحة الإنسان أو نشاطه اليومى على الأرض باستثناء كسوف الشمس، حيث أن النظر إليه بالعين المجردة يضر العين جدًا، أما باقى الظواهر والأحداث الفلكية فمشاهداتها ممتعة ويحبها هواة الفلك والمهتمين بعلوم الفلك والفضاء لمتابعتها وتصويرها.
ولخص «تادرس» الأحداث الفلكية خلال شهر سبتمبر فى عدد من الظواهر، هى:
4 سبتمبر
اقتران هلال القمر مع الحشد النجمى (خلية النحل Beehive) الموجود فى برج السرطان، يمكن مشاهدة هذا الاقتران باتجاة الشرق فى الثالثة صباحا وحتى شروق الشمس، ولصعوبة رؤية الحشد النجمى خلية النحل بالعين المجردة لذا يتطلب الامر استخدام نظارة معظمة او تلسكوب صغير.
5 سبتمبر
اقتران كوكب الزهرة مع نجم السنبلة (سبيكا) الموجود فى برج العذراء، يمكن مشاهدة هذا الاقتران باتجاة الغرب بعد غروب الشمس مباشرة وحتى غروب المشهد فى الثامنة إلا الربع مساء تقريبا، وذلك لمدة ثلاثة ايام متتالية هى 4 ، 5 ، 6 سبتمبر.
7 سبتمبر – القمر الجديد (محاق سبتمبر)
لن يكون القمر مرئيا فى السماء طوال الليل فى هذا اليوم، حيث يشرق مع الشمس ويغرب معها فى نفس الوقت تقريبا، وهو أفضل وقت فى الشهر لمراقبة الأجرام السماوية الخافتة مثل المجرات والحشود النجمية والكوكبات والنجوم البعيدة.
14 سبتمبر – نبتون فى المقابلة مع الشمس
سيكون الكوكب الأزرق البعيد نبتون فى أفضل وضع له بالنسبة للأرض حيث يضاء وجهه بالكامل بواسطة الشمس، ويكون أكثر إشراقا من أى وقت آخر فى العام وسيترائى طوال الليل فى ذلك اليوم، وهو أفضل وقت لمشاهدة وتصوير نبتون، علما بأنه يُرى كنقطة زرقاء صغيرة فى جميع التلسكوبات باستثناء الكبيرة منها
14 سبتمبر – عطارد فى أكبر استطالة
يكون كوكب عطارد فى أكبر استطالة شرقية له تبلغ 26.8 درجة من الشمس، وهو أفضل وقت لمشاهدة عطارد وتصويره لأنه سيكون فى أعلى نقطة له فوق الأفق الغربى فى السماء بعد غروب الشمس مباشرة.
16 -17 -18 سبتمبر
اقتران القمر مع زحل والمشترى حيث يترائى الثلاثة أجرام متقاربين لمدة ثلاثة ليالى متتالية باتجاة الجنوب الشرقى بعد غروب الشمس مباشرة وحتى الثانية والنصف من فجر اليوم التالى، إلا أن القمر يكون اقرب الى كوكب زحل يوم 16 سبتمبر، كما يكون أقرب الى كوكب المشترى يوم 18 سبتمبر.
21 سبتمبر – اكتمال القمر (بدر سبتمبر)
يبدو القمر بدرا للرائى وللعين المجردة فى الفترة من 20 الى 22 سبتمبر حيث لا تستطيع العين المجردة تمييز استدارة قرص القمر بالكامل بدون أجهزة، أما وقت البدر الكامل فسيكون فى 21 سبتمبر، حيث يبلغ لمعان القمر نسبة 99.8%، ويعرف هذا البدر عند القبائل الأمريكية باسم قمر الذرة لأنه يتم حصاد الذرة فى هذا الوقت من العام.. كما يُعرف هذا القمر أيضا باسم Harvest Moon اى البدر الذى يحدث قبل وقت الاعتدال الخريفى.
22 سبتمبر – الاعتدال الخريفى
يحدث ذروة الاعتدال الخريفى لهذا العام فى هذا اليوم حيث تكون الشمس عمودية مباشرة على خط الاستواء فيتساوى طول الليل والنهار على الكرة الارضية، علما بان الاعتدال الخريفى يكون فى نصف الكرة الشمالى يقابله الاعتدال الربيعى فى نصف الكرة الجنوبى ، ثم يبدأ طول النهار فى النقصان تدريجيا يوما بعد يوم حتى يصبح أقل ما يمكن فى 23 ديسمبر القادم حيث الانقلاب الشتوى (ذروة الشتاء) ، وفيه نلاحظ زيادة طول الليل عن طول النهار ، وان مسار حركة الشمس فى السماء يميل جنوبا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى