فن

اللبنانية منال نعمة تحكي تجربة حياتها في مصر بأغنية “أم الدنيا”

كتبت:جني محمد

 

انتهت المطربة اللبنانية منال نعمة من تسجيل أجدد أعمالها الغنائية “أم الدنيا”، المقرر ظهورها للنور نهاية الشهر الجاري.

وتخوض منال نعمة عبر الأغنية مغامرة الغناء باللهجة المصرية لأول مرة في أغنية “اوريجينال”، قررت إهدائها الجمهور المصري تزامنا مع احتفالات عيد ثورة 30 يونيو.

وتقول كلمات الأغنية “مش هتحس هنا بالغربة وسط ناس للطيبة شاربة دايما هتحس إنك آمن”، واختارتها منال نعمة بعناية بالتعاون مع الشاعرة شروق محمد والملحن محمود صالح لتجسد خلال كلماتها المباشرة تجربتها الشخصية في مصر بعد انتقالها من بيروت للقاهرة واستقرار حياتها في مصر منذ ثلاث سنوات.

تقول منال: ” الأغنية تعبر عن حبي لمصر وللمصريين من واقع حياة أنا عشتها هنا منذ انتقالي واستقراري بالقاهرة، تعبر عن مدى الأمان والطمأنينة التي عشتها مع المصريين ولم أشعر أبدا بالغربة ولا كوني لست مصرية”، كما أضافت، عندما قررت تقديم أغنية باللهجة المصرية اخترت أن تكون حقيقية وتعكس ماعشته فعلا وسط طيبة واحتضان المصريين”.

وتبدأ منال نعمة عبر الأغنية انطلاقة فنية جديدة في مشوارها الموسيقي من مصر، حيث تعد أولى بشائر مشروع ألبومها الغنائي الجديد، الذي تنوي إصدار كافة أغانيه باللهجة المصرية.

منال نعمة مغنية وملحنة لبنانية، تنحدر من أسرة نعمة الفنية العريقة في بيروت، والتي تضم تسع أشقاء وشقيقات جميعهم فنانين معروفين من بينهم المطربة عبير نعمة والفنان جورج نعمة، وتستقر منال حاليا في القاهرة وتعمل معلمة للموسيقى في “كولاج دولاسيل” أقدم المدارس الفرنسية في مصر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى