الرئيسيةعاجلمقالات

أحمد بدوي يكتب.. ظاهرة المستريحين تحتاج إلي دراسة

بقلم / أحمد بدوي الأستاذ بجامعة أسوان

شهدت الساحة الإعلامية رواجا يفوق الخيال بصدد ظهور المستريحين علي ساحة الاقتصاد المصري في ظل أزمة الاقتصاد العالمي  انها ظاهرة تستحق الدراسة من جانب  خبراء الاقتصاد الرسمي للدولة  ورجال الدين والقانون طالما هناك أمولا لدي صغار المزاعين والتجار.

لماذا لا تكون هناك كيانات اقتصادية واستثمارية تعود بالنفع علي أصحاب رؤس المال من المواطنين تحت بصر وسمع الحكومة لانها أثبت التجربة إن هناك أمولا لدي المواطنين ولكنهم يخشون استثمارها في أوجه الاستثمار الرسمي للدولة ربما يكون بسبب قلة العائد المادي أو فقدان الثقة بين المؤسسة والعميل مع أنه هناك عدد كليات التجارة والاقتصاد ما أكثرها بجامعات مصر.

لماذا لا تكون هناك دراسة اقتصادية واستثمارية لهذه الأموال واستغلالها في تنمية الاقتصاد المصري من خلال طرق شرعية وعلمية  وقنوات رسمية يمكن الاستفاده منها في دفع عجلة التنمية وعجلة العمل و الإنتاج والعمل علي خلق فرص عمل حقيقية لتوفير دخول ثابته لصغار المزارعين والتجار وهذا ما أعلنه الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية من خلال مشروع الانتاج الحيواني والزراعي والقيام بانشاء أسواق متعددة الأغراض للماشية والخضرات والفاكهة لتوفير هذه السلع للمواطن بسعر الجملة رحمة بالمواطن من اشتعال الأسعار الذي يحرق جيوب المواطنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى