توك شوعاجل

وزير الخارجية يكشف عن آخر تطورات مفاوضات سد النهضة

كتبت: مروة بدار

قال وزير الخارجية السفير سامح شكري، إن الاتفاق النهائي لسد النهضة سيتضمن نصوصا تراعي المصالح المائية المصرية وتحقيق أهداف إثيوبيا للتنمية.

وأضاف في مداخلة هاتفية مع الإعلامي رامي رضوان، ببرنامج مساء dmc، المذاع على فضائية dmc، أنه لا توجد ملاحظات جوهرية على صيغة اتفاقية «سد النهضة»، مشيرا إلى أن الجانب الأمريكي يتوقع بأن تأتي أطراف الاتفاق بعد تلقي الصيغة النهائية للاتفاقية لإبلاغهم بالموافقة أو الرفض، ولا يوجد حديث للدخول في مفاوضات إضافية.

وأوضح أنه لو كانت هناك موافقة من الأطراف حول الصيغة النهائية للاتفاقية، وكانت هناك حاجة لضبط بعض الصياغات حولها فيمكن عقد جولة أخيرة لضبط هذه الأمور الشكلية.

وتابع: “نحن نتوقع أن يأتي الجانب الأمريكي بصيغة موضوعية للاتفاق ومتكافئة وفي إطار ما اطلع عليه من رؤية من قبل الدول الثلاث لتحقيق المصلحة للدول الثلاث بشكل عادل، وحال التوقيع على الاتفاق سيكون ملزما للأطرف الثلاثة بما يتضمنه من نصوص تتحدث عن دخول الاتفاقية حيز التنفيذ”، موضحا أن الاتفاق النهائي يشمل آلية فض المنازعات، وآليات للتنسيق والتعاون بين الدول الثلاث وتلقي المعلومات الفنية المرتبطة بتشغيل السد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق