الصحة

أحمد عاصم يوضح العلاقة بين تكيس المبايض وتساقط الشعر

كتبت – منار نعيم

صرح الدكتور أحمد عاصم الملا إستشارى الحقن المجهرى والمناظير النسائية، أن سقوط الشعر مشكلة تعاني منها الكثير من السيدات، وتزداد حدتها في حالة الإصابة ببعض الأمراض الجسدية، وياتي في مقدمتها مرض تكيس المبايض، والذي ثبت وجود علاقة قوية بين الإصابة به وبين تساقط الشعر .

وأكد  بوجود علاقة كبيرة بين الإصابة بمرض تكيس المبايض وشدة تساقط الشعر حيث يؤثر المرض على قوة شعر الرأس ويؤدي إلى زيادة كبيرة فى تساقط الشعر، فضلاً عن أنه يؤدي أيضاً إلى زيادة نمو الشعر فى أماكن غير مرغوبة بالجسم مثل منطقة الذقن والصدر والبطن.

وقال الدكتور أحمد عاصم أن تكيس المبايض لا يقتصر على النساء المتزوجات فقط بل هو يصيب جميع الفئات في سن الخصوبة، وتظهر أعراضه على هيئة اضطرابات في الدورة الشهرية وضعف فى التبويض وزيادة نسبة هرمون الذكورة في الجسم مع هرمون الأندروجين وزيادة في الوزن وزيادة مقاومة الانسولين في الجسم وكذلك زيادة في ظهور حب الشباب بالوجه.

وأضاف أحمد عاصم أن أهم أسباب الإصابة بالمرض هو حدوث خلل هرموني فى الجسم بسبب زيادة فى الوزن، مع وجود عوامل الوراثة التي تزيد من احتمالات الاصابة بالمرض.

وأشار الملا أنه لا يوجد علاج ثابت لمرض تكيس المبايض بل أن العلاج يعتمد على تقليل حدة الأعراض والسيطرة عليها مع اتباع نمط حياة صحي من تقليل الدهون وابتاع حمية غذائية وممارسة الرياضة ، فضلاً عن تناول بعض الادوية التي من شأنها أن تنظم من عملية انتاج البويضات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق