حوادثعاجل

حكاية “شهد” طالبة الصيدلة اختفت من العريش وانتشال جثتها من نيل الجيزة.. صور

كتب: محمد الأنصاري

انتشلت الأجهزة الأمنية بالجيزة، اليوم، جثة فتاة في العقد الثاني من عمرها، من مياه نهر النيل بنطاق المحافظة، وبدأت في مطابقة أوصافها مع أوصاف «شهد. أ. ك»، الطالبة بالفرقة الثانية بكلية الصيدلة جامعة قناة السويس، المبلغ باختفائها من محل سكنها بمدينة العريش بشمال سيناء.

وكشفت مصادر عن أن الجثة التى تم العثور عليها ترتدى نفس الملابس التي كانت ترديها «شهد» قبل اختفائها، مشيرة إلى أن النيابة العامة ستستدعي أسرة الطالبة «شهد» لرؤية الجثة والتأكد إذا ما كانت تخص ابنتهم أم لا، مع سحب عينة حمض نووي «DNA» منهم ومقارنتها بالجثة لحسم الأمر.

وقال شهود عيان: «تم العثور على هاتف الفتاة، والكارنية الخاص بكليتها، فى نطاق محافظة الجيزة، قبل العثور على جثتها فى النيل»

وتأخرت الطالبة المذكورة عن الذهاب إلى منزلها في العريش بعد الانتهاء من دراستها بالكلية، الأربعاء الماضي، وسط غلق هاتفها المحمول، فتواصل أهلها مع أصدقائها للسؤال عنها، علماً بأنها تسكن في الإسماعيلية للذهاب للجامعة، وتعود إلى منزلها بالعريش نهاية كل أسبوع.

وقالت صديقتها «س.ا»: «شهد أخبرتنا بأنها ستعود إلى منزلها في العريش، الأربعاء الماضي، لقضاء إجازتها ثم العودة الأحد لاستكمال حضور محاضراتها في الجامعة، لكننا فوجئنا باتصال أهلها بأن هاتفها مغلق ولم تصل للمنزل»، مشيرة إلى أنه كان يبدو عليها الإعياء.

ورصدت كاميرات موقف الإسماعيلية، وفقاً لتحريات الأمن، استقلال الفتاة لسيارة متجهة إلى القاهرة بمفردها، كما رصدت كاميرات جامعة قناة السويس بالإسماعيلية ذهابها إلى الكلية فى نفس اليوم بدون أن تصطحب معها “البالطو” الخاص بحضور المحاضرات فى كلية الصيدلة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق